السعادة والصفاء

السعادة والصفاء

سر الوصول إلى السعادة والصفاء والسلام النفسي ،أسراروأنوار القلوب التى صفت وأشرقت بعلوم الإلهام وأشرفت على سماوات القرب وفاضت بعلوم لدنية ومعارف علوية وأسرار سماوية



    من مواجيد الإمام أبوالعزائم

    شاطر

    Admin
    Admin

    المساهمات : 1128
    تاريخ التسجيل : 29/04/2015
    العمر : 50

    من مواجيد الإمام أبوالعزائم

    مُساهمة من طرف Admin في السبت مايو 23, 2015 7:32 am

    الأحد 6 محرم 1334 هـ
    تراءى لعين السر والغيب حيطتي***جميل به ينمو غرامي وحيرتي

    أنست به والكون خاف بنوره ***ومشهدي الأخفى بالروح نشوتي

    تناولت مني في خفاء مكانتي ***طهوراً فأجلى لي بدائع صورتي

    فكنت بلا كون وزيتي مشرق ***بغير مساس في معالم سدرتي

    دنوت وفي قربي تجلت حقيقتي ***وكان دنوي في صفا ملكيتي

    ألفت المفارق في صفائي وراق لي **مجانسة الأخفى برؤيا بصيرتي

    إلى أن أضاءت لي معاليمي التي ***تضيئ بمس والتدلي رفعتي

    فشاهدت حكماً في ظهوري به انجلى ***لي الغيب مشهوداً بآفاق وجهتي

    شهدت بألواح المباني عوارفاً ***وألسن تسبيح بآى عليه

    أنبت إلى ربي وأيقنت أنني *** بكوني مرآة جلية

    ومظهر آيات تعالت وقدست **تلوح بآفاقي ونفسي بحكمة

    فررت إلى الله العلي مهاجراً **إليه منيباً راغباً صدق توبتي

    وأسلمت وجهي للولي وأيقنت **نيل الرضا والفضل نفسي وبنيتي

    تبتلت مضطراً إليه لأنني ***أنا العبد ممنوح سوابغ نعمة

    أنا العبد من ماء مهين بدايتي ***وجملنى ربى بفضل المعونة

    تحفقت عجزي إذ أنا الماء أولاً **ولا حول لي والفضل منه بوسعة

    إلى الله قد وجهت وجهي مخلصاً **وربي أولي بي بعين الحقيقة

    إلى الله من طينة صاغ صورتي **وأبدعها فضلاً أنبت بذلتي

    وأيقنت أني باضطراري لخالقي **أفوز بفضل الله من غير ريبة

    أبوء بذنبي للغفور وأرتجي ****جزيل عطاياه بنعم عميمة

    بمنته الأولى علي ولم أكن ***مكوناً فأبدعني بفضل وقدرة

    أناديه مبتهلاً تقبل إنابتي **وكن لي معيناً وامح بالحق حيرتي

    وأظهر بقدرتك العلية عاملاً **ظهوراً به تحيا علوم الشريعة

    أعن داعياً في اضطرار وفاقة **دعا مخلصاً في رهبة بل ورغبة

    توسل بالفرد الشفيع محمد ***ومن شهدوا بدراً إليك وسيلتي

    وأنت سريع قادر فاستجب لمن **يروم الرضا والفضل منك بسرعة

    بأسمائك الحسنى وبالنور والبها **بمجلى كمال الذات غيب الهوية

    تقبل دعا المضطر ربي وأسعدن ****ذليلاً بعز دائم ومسرة

    وهب لي مزيد الفضل ربي وأيدن **بروحك عبداً في اضطرار ولهفة

    تخليت عن نفسي وأيقنت سيدي ***بأنك أولى بي فجددت توبتي

    رجعت إلى الحق اليقين فأشرقت **شموس أضاءت أفق قلبي ووجهي

    إلهي اشرحن صدري ويسر بوسعة **أموري وأشهدني جمال المعية

    معي كن بأسماء الجمال تولني ***وكن لي بكن يسر أموري وبغيتي

    وأشرق ضيا شمس الهداية سيدي ****بكل مكان بالهداة الأثمة

    وقو عرى الإسلام وامحق خصومة **أعل مجدنا يا ذا العطايا الجميلة

    إلهي لقد ظهر الضلال وأهله ***إلهي امحق الفجار ربي بنقمة

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين نوفمبر 20, 2017 7:43 am