السعادة والصفاء

السعادة والصفاء

سر الوصول إلى السعادة والصفاء والسلام النفسي ،أسراروأنوار القلوب التى صفت وأشرقت بعلوم الإلهام وأشرفت على سماوات القرب وفاضت بعلوم لدنية ومعارف علوية وأسرار سماوية



    معنى قوله (وَرَفَعْنَاهُ مَكَانًا عَلِيًّا)

    شاطر

    Admin
    Admin

    المساهمات : 1128
    تاريخ التسجيل : 29/04/2015
    العمر : 50

    معنى قوله (وَرَفَعْنَاهُ مَكَانًا عَلِيًّا)

    مُساهمة من طرف Admin في الثلاثاء مارس 22, 2016 5:48 am




    ما معنى قوله تعالى: (وَرَفَعْنَاهُ مَكَانًا عَلِيًّا)  (57مريم)؟

    ------------------

             هذه في سيدنا إدريس، وسيدنا إدريس من الأنبياء الذين كانوا في مصر، وهو الذي وضع النظام الفلكي للعالم كله، اليوم والليل والأسبوع والشهر والسنة، فهو عليه السلام مدرس البشرية كلها في هذا النظام الفلكي.



    سيدنا إدريس كان على صلة بالملائكة، وكان بعض الملائكة يزوره ويأنس ويتحدث معه، وفي يوم من الأيام قال للملَك: أنا أريد منك أن تحملني وترفعني للسماوات لأشاهدها، فحمله هذا الملك إلى أن وصل إلى السماء الرابعة، وهناك كان أجله قد انتهى، فقُبض في السماء الرابعة، 
    ولذلك قال الله: (وَرَفَعْنَاهُ مَكَانًا عَلِيًّا) (57مريم). لم يقل الله (مقاماً)
     ولكن قال: (مَكَانًا عَلِيًّا) لأنه قُبض في السماء الرابعة، وهو الذي طلب،
     حتى نعرف حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    (إذا أراد الله قبض عبد بأرض جعل له بها حاجة)[1].


    وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم




    http://www.fawzyabuzeid.com/%D9%83%D8%AA%D8%A8/%D8%AA%D8%AC%D9%84%D9%8A%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B9%D8%B1%D8%A7%D8%AC


    منقول من كتاب {تجليات المعراج} لفضيلة الشيخ فوزي محمد أبوزيد





      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 14, 2017 9:00 pm