السعادة والصفاء

السعادة والصفاء

سر الوصول إلى السعادة والصفاء والسلام النفسي ،أسراروأنوار القلوب التى صفت وأشرقت بعلوم الإلهام وأشرفت على سماوات القرب وفاضت بعلوم لدنية ومعارف علوية وأسرار سماوية



    لماذا لم يرى رسول الله في السموات إلا سبع أنبياء ؟

    شاطر

    Admin
    Admin

    المساهمات : 1128
    تاريخ التسجيل : 29/04/2015
    العمر : 50

    لماذا لم يرى رسول الله في السموات إلا سبع أنبياء ؟

    مُساهمة من طرف Admin في السبت مارس 19, 2016 5:32 am



    لِمَ رأى الرسول صلى الله عليه وسلم سبع أنبياء فقط في السماوات السبع ولم ير باقي الأنبياء، مع أنه صلَّى بهم جميعاً في بيت المقدس؟
    ---------------------
    رسول الله صلى الله عليه وسلم رأى جملة الأنبياء في بيت المقدس حيث جمعهم الله عزَّ وجلَّ له وصلَّى بهم إماماً.
    وكان جملتهم على صحيح الروايات مائة وأربعة وعشرين ألف نبيٍّ، وقفوا في سبعة صُفوف، وتقدَّم رسول الله بعد أن أخذ الأمين جبريل بيده وقال له: يا رسول الله، صلِّ بهم فأنت لهم الإمام، فصلى بهم لله عزَّ وجلَّ  ورآهم جميعاً، ثم بعد ذلك عُرج به إلى السماوات السبع، وكل سماء مملوءة بالملائكة، وكل سماء فيها أصنافٌ من الملائكة لا يستطيع حصرهم أحد إلا الواحد الأحد.
    فكان في كل سماء يقف وجهاء هذه السماء وعظماء ملائكة هذه السماء لاستقبال رسول الله صلى الله عليه وسلم، والبروتوكول الإلهي كان يقتضي أن يكون مع هذه الملائكة نبيٌ من أنبياء الله عزَّ وجلَّ السابقين يعرِّف رسول الله صلى الله عليه وسلم بذوات هؤلاء الملائكة، ويعرفهم برسول الله صلى الله عليه وسلم، ولا يقتضي الأمر زيادة عن واحد فإنه يقوم بهذا الأمر ولا يحتاج معين ولا يحتاج إلى مساعد، ولا إلى شريك يشاركه في هذه المهمة الربانية التي هي التعريف برسول الله، وتعريف رسول الله صلى الله عليه وسلم بهؤلاء الملائكة.
    ولمَّا كان الأنبياء خصَّ الله عزَّ وجلَّ كل واحدٍ منهم بمقام، والمقام يقتضي بوجوده في سماء من سماوات القرب من رب العالمين، فكان صاحب هذا المقام من الأنبياء والمرسلين هو الذي يقوم بهذه المهمة مع رسول الله صلى الله عليه وسلم.
    وصلى الله على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

    http://www.fawzyabuzeid.com/%D9%83%D8%AA%D8%A8/%D8%AA%D8%AC%D9%84%D9%8A%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B9%D8%B1%D8%A7%D8%AC
    منقول من كتاب {تجليات المعراج} لفضيلة الشيخ فوزي محمد أبوزيد
    اضغط هنا لقراءة أو تحميل الكتاب مجاناً




    [/frame]

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس ديسمبر 14, 2017 9:04 pm